التجارة الإلكترونية تعد الملاذ الآمن للاستثمار حاليًا
التجارة الإلكترونية تعد الملاذ الآمن للاستثمار حاليًا

التجارة الإلكترونية تعد الملاذ الآمن للاستثمار حاليًا


Warning: substr_count(): Empty substring in /homepages/22/d682672202/htdocs/Takhail/wp-content/plugins/ads-for-wp/output/functions.php on line 1274
أكد مصطفى إبراهيم، عضو شعبة المستوردين وأحد مستوردى قطع غيار السيارات، أن التجارة الإلكترونية تعد الملاذ الآمن للاستثمار خلال الوقت الحالى، خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد وإجراءات التباعد الاجتماعي.
وأضاف، أن عمليات الإغلاق التى شهدتها المتاجر في مصر وفى العالم جعلت الاعتماد على الشراء “أون لاين” أمرًا ضروريًا، مما ساهم في زيادة حجم التجارة الإلكترونية والتى وصلت إلى الضعف نظرًا لزيادة عدد المستخدمين.
وشدد “إبراهيم” على أنه يجب على الحكومة أن تضع قواعد أساسية تمكنها من تطبيق الضرائب على التجارة الإلكترونية، وإعلانات الإنترنت وعمليات البيع والشراء من خلالها، وأن هذا السوق غير منظم، وبالتالى يحتاج لإحكام سيطرة الدولة عليه، حيث تتم ملايين التحويلات المالية عبر القارات من خلال شبكة الإنترنت يوميًّا، بغرض شراء المنتجات المختلفة وتفعيل الخدمات، كما قامت معظم العلامات التجارية بإنشاء تطبيقات إلكترونية تقوم بالتوازى بنفس أنشطتها داخل فروعها العادية.
وتابع: بينما تراجع حجم التجارة العالمية بشكل لم يحدث منذ الأزمة العالمية سنة 2008، يبقى قطاع التجارة الإلكترونية أحد القطاعات التى لم تتضرر من هذا الوباء، بل إن القطاع كان من أكبر المستفيدين من الأزمة بسبب ظروف الحظر والحجر الصحى وبقية الإجراءات الوقائية في معظم دول العالم، ومنها مصر.
ورغم وجود العديد من الشركات العاملة في هذا القطاع داخل مصر، إلا أن معظمها من الشركات الناشئة الجديدة، التى لم يبلغ عمرها خمسة أعوام.
لكن العديد من الشركات التجارية العالمية بدأت عملها داخل مصر، وساعدت في تحديد آليات السوق وزيادة الوعى داخل شرائح المجتمع المستهدفة بخصائص هذا النوع من التجارة.

عن عبد القادر

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع تخيل لتسوق الإلكتروني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *