عقبات التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية و طرق التغلب عليها
عقبات التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية و طرق التغلب عليها

عقبات التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية و طرق التغلب عليها

يشير مفهوم التجارة الإلكترونية إلى تبادل السلع مقابل مبلغ من المال من خلال الإنترنت ، و قد انتشرت التجارة الإلكترونية إلى حد كبير خاصة في المملكة و ذلك نظراً لانتشار الأجهزة الذكية و توسع استخدام الإنترنت.

دور التجارة الإلكترونية في القطاع الاقتصادي :

– لقد أشار العديد من الباحثين الاقتصاديين إلى أن التجارة الإلكترونية ليست قطاع اقتصادي واضح المعالم ، لأنها عبارة عن مبادرات إلكترونية من أجل تبادل السلع و المقايضة ، فتلك التجارة حتى وقتنا الحالي ليست سوى “أفاتار” الأسواق الحية ، بمعني أنها أسواق افتراضية و يجب أن تتحول هذه الأسواق الافتراضية إلى صناعة قبل أن يتم اعتبارها جزء من القطاع الاقتصادي .

– كما يجب عدم الخلط بين القطاعات الاقتصادية التي يتم استخدامها من قبل التجارة الإلكترونية باعتبارها مصدر للتوزيع ، و التجارة الإلكترونية بنفسها ؛ فهي نوع مستقلة عن السلع التي تباع بوسطتها ، و من المؤكد أن التجارة الإلكترونية لم تحظى بالمكانة الكبيرة التي تحظى بها التجارة الملموسة ، و ذلك لأن السلع الحية و الملموسة هي أساس التبادل الاقتصادي .

– أما عن الدور الأساسي الذي تلعبه الأسواق الإلكترونية فهي تقوم ببناء مكان لالتقاء البائع مع المشتري بطريقة أسهل من الطرق التقليدية ، و من غير أي شروط مسبقة و بطريقة خالية من الإجراءات المعقدة ، و قد أقبل الكثير من الناس على التجارة الإلكترونية لما وجدوا فيها من حرية و انفتاح على كافة المنتجات من مختلف أنحاء العالم ، و تتم تلك التجارة دون قيود من أي دولة أو ملاحقة ضريبية أو رسوم إدارية .

عقبات التجارة الإلكترونية في المملكة :

هناك العديد من التحديات التي تواجه مستقبل التجارة الإلكترونية في المملكة و من بين تلك التحديات :

1- صعوبة التقايض بين المشتري و صاحب السلعة ، و تعتبر تلك من أكبر عقبات التجارة الإلكترونية لأن التقايض حتى الآن يواجه العديد من المشاكل للتحويل من العملة الحقيقية النقد “الكاش” إلى العملة الافتراضية .

2- يمكن للمستهلك أن يواجه صعوبة عند استلام السلع الحقيقية ، و ذلك لأن عملية تسليم السلعة تواجه عوائق لوجيستية كثيرة .

3- قد يجد المستخدم صعوبة في الانتقال من الاقتصاد الافتراضي إلى الاقتصاد الحقيقي ، هذا بالإضافة إلى ضعف الثقة في التجارة الإلكترونية .

حلول عقبات التجارة الإلكترونية :

1- حل مشكلة التقايض :

قامت مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” بعمل حلقة حوارية بعنوان “تمكين التجارة الإلكترونية في المملكة” ، قامت المؤسسة خلال هذا الحوار بتوضيح أن الإقبال على التعامل النقدي الحقيقي أكثر من الإقبال على التعامل بالبطاقات المصرفية ، كما أوضح أن 60 في المائة من مستخدمي التجارة الإلكترونية يستخدمون الدفع النقدي بدلا من البطاقات الائتمانية فقد واجه الكثير صعوبة التعامل بها ، برغم هذا فهناك أكثر من 29 مليون بطاقة مصرفية في المملكة .

2- حل مشكلة قلة الثقة في التجارة الإلكترونية :

من أجل حل تلك المشكلة تم اقتراح وضع منصة إلكترونية تعمل على حل مشكلات الإعلانات الكثيرة و الخصوصية و تضمن المقايضة العادلة بين البائع و المستهلك ، و بتلك الطريقة سوف يضمن التاجر وصول بضائعه عن طريق الجمارك و البريد ، كما سوف تعمل المنصة على حفظ حقوق المستهلك و تنظيم العلاقة بينهما بواسطة عقد إلكتروني يحتوي على حقوق كلا منهم و يضم سياسة محددة للاسترجاع ، كما أن تدخل حكومة البلاد في تلك التجارة سوف يعزز من الثقة بين المستهلكين و التجارة الإلكترونية .

3- فهم آليات السوق الإلكتروني :

يجب عدم فرض قيود بيروقراطية تستهلك الوقت و المال بهدف الحصول على ترخيص أو رقم إلكتروني أو حساب ، بل يجب إحداث شراكة من قبل المؤسسات مثل مؤسسة النقد و تقليل حجم التحفظ و زيادة المرونة الائتمانية و معرفة أن الأمر به نوع من المخاطرة .

4- حل مشكلة الجمارك :

قامت المملكة بتوقيع اتفاقيات في ثلاثة مطارات من أجل تخصيص مساحة 30 ألف متر مربع لكل موقع في قرى الشحن في هذه المطارات ، و ذلك لاستقبال السلع و البضائع التي تم طلبها باستخدام التجارة الإلكترونية .

عن عبد القادر

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع تخيل لتسوق الإلكتروني

شاهد أيضاً

إطلاق أول مشروع للتسوق الإلكتروني في المناطق المحررة في ريف حلب

إطلاق أول مشروع للتسوق الإلكتروني في المناطق المحررة في ريف حلب

شهدت مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، قبل أيام، إطلاق أول تطبيق للتسوق الإلكتروني في المناطق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

0
Connecting
Please wait...
أرسل رسالة

عذرا، نحن لسنا أونلاين في الوقت الراهن. اترك رسالة.

* إسمك
* الإيميل
* وصف مشكلتك
تواصل معنا أونلاين

هل تريد المزيد من المساعدة؟ وفر الوقت من خلال بدء طلب الدعم عبر الإنترنت.

* اسمك
* الإيميل
* وصف مشكلتك
نحن أونلاين
تقييم

مساعدتنا على مساعدتك بشكل أفضل! لا تتردد في ترك لنا أي ردود و تقييمات.

كيف تقيم دعمنا؟

Pin It on Pinterest