الصومال تطلق أول متجر إلكتروني
الصومال تطلق أول متجر إلكتروني

الصومال تطلق أول متجر إلكتروني

قام شاب صومالي بإطلاق أول متجر إلكتروني في بلاده، بجهود فردية خالصة، ليتحول ذلك إلى مشروع ناجح يسمح لآلاف الصوماليين التسوق بحرية في بلد لا تتوفر فيه أية خدمات للتسوق عبر الإنترنت.

Advertisement

يقول محمد محمود شيني، مؤسس المشروع، إن فكرته كانت غير مألوفة في بلد يرزح نصف سكانه تحت الفقر المدقع، لكن الانتشار الواسع في خدمات صفحات التواصل الاجتماعي مهد الطريق لتعريف شريحة من المجتمع بأهمية هذا المشروع.

وأضاف في حديث للأناضول، أن المشروع سهل جدا، ولا يحتاج إلى معرفة كبيرة بالتكنولوجيا، إذ يحتوي تطبيقات متنوعة وباللغة المحلية، ما يتيح للزائر التسوق بسهولة عن طريق اختيار نوعية الخدمة التي يريدها عن طريق الحاسوب أو الجوال.

ويعتبر المشروع الإلكتروني، المعروف باسم “سومر” ، الأول من نوعه في هذا البلد الذي يخطو هادئا نحو عالم التكنولوجيا بعد تعافيه من أزمات سياسية منذ نحو عقدين من الزمن.

ويقول القائمون على المشروع، أن المتجر الإلكتروني يرتبط مع أكثر من 200 متجر داخل وخارج البلاد؛ رغبةً بتوفير كل الاحتياجات اللازمة من خلال هذه الخدمة عبر الإنترنت.

Advertisement

ولا يقتصر المشروع على التسوق، بل امتدَّ ليضيف قائمة بأفخر المطاعم، لطلب الطعام، وأرقى المستشفيات التي تتيح للمرضى الحجز من خلال الجوال، ووكالات السفر التي تسهل الحصول على التأشيرات، وكذلك خدمة التسجيل في الجامعات.

عن عبد القادر

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع تخيل لتسوق الإلكتروني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.